منتدى شهوان الإسلامي والبرمجي * shahwan.bbgraf.com
أهلا بكم أعضاؤنا الكرام في منتدى شهوان الإسلامي والبرمجي
إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط على زر التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا كنت عضو في المنتدى فتكرم بالضغط على زر الدخول وتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.

منتدى شهوان الإسلامي والبرمجي * shahwan.bbgraf.com

إسلاميات * برامج
 
الرئيسيةالقرآن الكريماليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخوللا للإرهابالصوتيات


شاطر | 
 

 حكم الإستغاثة بغير الله

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
shahwan
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 1586
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 13/12/2008
العمر : 27
الموقع : منتدى شهوان الإسلامي والبرمجي

مُساهمةموضوع: حكم الإستغاثة بغير الله   الأحد 08 فبراير 2009, 12:29 am

20 - سئل الشيخ عن رجل يستغيث بغير الله ويزعم أنه ولي الله فما علامات الولاية فأجاب علامات الولاية بينها الله عز و جل في قوله ألا إن أولياء الله لا خوف عليهم ولا هم يحزنون الذين آمنوا وكانوا يتقون 1 فهذه علامات الولاية الإيمان بالله وتقوى الله عز و جل فمن كان مؤمنا تقيا كان لله وليا أما من أشرك به فليس بولي لله بل هو عدو لله كما قال تعالى من كان عدوا لله وملائكته ورسله وجبريل وميكائيل فإن الله عدو للكافرين 2 فأي إنسان يدعو غير الله أو يستغيث بغير الله بما لا يقدر عليه إلا لله عز و جل فإنه مشرك كافر وليس بولي لله ولو ادعى ذلك بل دعواه أنه ولي مع عدم توحيده وإيمانه وتقواه دعوى كاذبة تنافي الولاية ونصيحتي لأخواني المسلمين في هذه الأمور أن لا يغتروا بهؤلاء وأن يكون مرجعهم في ذلك إلى كتاب الله وإلى ما صح من سنة النبي صلى الله عليه و سلم حتى يكون رجاؤهم وتوكلهم واعتمادهم على الله وحده وحتى يؤمنوا بذلك لأنفسهم استقرارا وطمأنينة وحتى يحفظوا بذلك أموالهم أن يبتزها هؤلاء المخرفون كما أن في لزوم ما دل عليه الكتاب والسنة في مثل هذه الأمور في ذلك إبعاد لهؤلاء عن الإغترار بأنفسهم هؤلاء الذين يدعون أنفسهم أحيانا أسيادا وأحيانا أولياء ولو فكرت أو تأملت ما هم عليه لوجدت فيهم بعدا عن الولاية والسيادة ولكنك تجد الولي حقيقة أبعد الناس أن يدعو لنفسه وأن يحيطها بهالة من التعظيم والتبجيل وما أشبه ذلك تجده مؤمنا تقيا خفيا لا يظهر نفسه ولا يحب الإشهار ولا يحب أن يتجه الناس إليه أو أن يتعلقوا به خوفا أو رجاء فمجرد كون الإنسان يريد من الناس أن يعظموه ويحترموه ويبجلوه ويكون مرجعا لهم ومتعلقا لهم هذا في الحقيقة ينافي التقوى وينافي الولاية ولهذا جاء في الحديث عن النبي صلى الله عليه و سلم فيمن طلب العلم ليماري به السفهاء أو يجاري به العلماء أو ليصرف وجوه الناس إليه فعليه كذا وكذا من الوعيد فالشاهد في قوله أو ليصرف وجوه الناس إليه فهؤلاء الذين يدعون الولاية ويحاولون أن يصرفوا وجوه الناس إليهم هم أبعد الناس عن الولاية فنصيحتي لأخواني المسلمين أن لا يغتروا بهؤلاء وأمثالهم وأن يرجعوا إلى كتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه و سلم وأن يعلقوا آمالهم ورجاءهم بالله وحده المجموع الثمين 2110
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://shahwan.bbgraf.com
 
حكم الإستغاثة بغير الله
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى شهوان الإسلامي والبرمجي * shahwan.bbgraf.com :: منتدى الإسلاميات :: منتدى الفتاوى-
انتقل الى: